عربي ودولي

وزير الإعلام اليمني يحذر من كارثة إنسانية جراء الحصار الحوثي للعبدية

المصدر

وزير الإعلام اليمني يحذر من كارثة إنسانية جراء الحصار الحوثي للعبدية

حذر وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، اليوم، من كارثة إنسانية وشيكة جراء الحصار المتواصل لمليشيا الحوثي المدعومة من إيران على مديرية العبدية جنوب محافظة مأرب منذ قرابة الشهر، ونفاذ مخزونها من الأدوية والمستلزمات الطبية، وتوقف المعدات في المستشفى الوحيد بالمديرية جراء نفاذ مادة الديزل وانقطاع الكهرباء بشكل كامل.
وأوضح الإرياني، أن مصادر طبية في المديرية أكدت وجود 160 مصاب بين المدنيين بجروح متفاوتة بينهم نساء وأطفال جراء قصف مليشيا الحوثي الإرهابية العشوائي بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة للقرى ومنازل المواطنين، وعجز المستشفى الوحيد بالمديرية عن تقديم الخدمات وتعذر إخلائهم لمناطق أخرى جراء الحصار.
وقال الإرياني في تغريدات على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «استهدفت مليشيا الحوثي الارهابية أكثر من 500 منزل في قرى (شعب الجنع، درب الحبه، النمصية المذود، الشيب الخالفه، الملاحة، الركبه، ثمده، القرية، الحيد الأحمر، الجديده، المكنة، الحقل، خليلة، وادي الاقطع، الثافرة)، واستهداف قناصتها كل جسم متحرك في قرى (الحجلة، المذود، النمصية)».
وأضاف: «نستغرب الصمت المخزي للمجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأميركي إزاء جرائم الحرب والإبادة الجماعية التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق المدنيين في مديرية العبدية، وندعو لممارسة الضغوط لرفع الحصار وفتح خط آمن لإخلاء الجرحى والمرضى ومرور المساعدات الغذائية والدوائية».
وطالب وزير الإعلام اليمني المجتمع الدولي بإدانة واضحة لجريمة حصار مليشيا الحوثي لعشرات الآلاف من المدنيين وحرمانهم من كل وسائل الحياة بهدف تجويعهم وقتلهم باعتبارها جريمة حرب مكتملة الأركان وجريمة ضد الإنسانية، والعمل على تصنيف المليشيا «منظمة إرهابية» ومحاكمة قياداتها باعتبارهم «مجرمي حرب».

قد يهمك أيضا

الحكومة اليمنية تتهم "أنصار الله" بتجنيد المهاجرين واللاجئين الأفارقة

وزير الإعلام اليمني يؤكد أن الحوثيين تنظيم إرهابي مثل القاعدة وداعش

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

Ads Here