المغربعربي ودولي

شباب مغاربة يقررون خوض تجربة الانتخابات لمنافسة “شيوخ السياسة” وضخ “روح جديدة”

المصدر

شباب مغاربة يقررون خوض تجربة الانتخابات لمنافسة شيوخ السياسة وضخ روح جديدة

من مختلف الأعمار، اختار شباب مغاربة خوض تجربة الانتخابات لمنافسة "شيوخ السياسة" وتجديد الروح بالمؤسسات.ومن المقرر أن يجري المغرب، الأربعاء المقبل، انتخابات تشريعية وبلدية.بينما اعتاد الناس حصر المسؤوليات الحزبية والمؤسساتية في "شُيوخ" السياسة والأحزاب المغربية، يُحاول الشاب فاروق مهداوي الذي يتصدر واحدة من لوائح الانتخابات المحلية بالرباط، كسر هذه النمطية رفقة شباب آخرين.
بين أزقة العاصمة الرباط، ينهمك فاروق وباقي مكونات لائحته التي تتنافس في الانتخابات باسم "فيدرالية أحزاب اليسار"، على إقناع المواطنين ببرنامجه الانتخابي، وما يحمله في جُعبته من إصلاحات للأحياء التي يُمثلها.
ويرى، أن دخول شباب في مثل عمره إلى غمار الانتخابات، ليس بالسهل، لكنه يؤكد أنه أخذ ورفاقه هذا التحدي لإيصال صوت الشباب ورسالتهم إلى المجتمع، وأيضا لانتزاع فرصة يُثبتون من خلالها قدرتهم على قيادة الشأن المحلي.
ولفت إلى أنه بالعموم يستنفر الشباب من أجل العمل السياسي، مشيرا إلى أنه في المغرب كما بباقي الدول، وبخلاف المعتاد، عرفت هذه الاستحقاقات، سواء البرلمانية أو المحلية أو الجهوية، تواجداً كبيراً للشباب في لوائح المرشحين.
وسجل مهداوي الحضور الكبير للشباب، سواء كمرشحين أو الذين يشتغلون في الحملات الانتخابية ويقنعون الناس بالتصويت، مُعلقا: "نتمنى أن نرى هذا الزخم خلال يوم الاقتراع".
واستطرد: "نتمى أن ينخرط الشباب أكثر فأكثر، من أجل قطع الطريق أمام تجار الانتخابات وتجار الدين الذين يستغلون الإسلام والخطاب الديني في العمل السياسي".
مريم بنخويا، شابة أيضاً، ترشحت على رأس لائحة تنافس بالانتخابات البرلمانية في واحدة من الدوائر التي تُعرف في الإعلام المغربي بـ"دائرة الموت"، وذلك نظراً للأشخاص المرشحين فيها.
وتحاول مريم مُنافسة العديد من الأسماء التي لها ثقلها في الساحة السياسية، وعلى رأسهم أمناء عامون لأحزاب متعددة، مثل محمد نبيل بنعبد الله الوزير السابق، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، وسعد الدين العثماني رئيس الحكومة الحالي والأمين العام لحزب العدالة والتنمية.
مريم ترى أن الشباب هو رمز التجديد في السياسة والمجتمع، موضحة أنه يُعطي نفساً جديداً للأحزاب كما المجتمع والوطن.وشددت على أن الشباب لا يمثل الغد فحسب وإنما هو اليوم، معتبرة أن "إعطاء الفرصة للشباب اليوم سيصنع غداً أفضل".

قد يهمك ايضا

رئيس الحكومة المغربية العثماني يؤكد أن المغرب يتعرض لعملية عدوانية مقصودة

استقالة مرشحين من حزب «العدالة والتنمية» قبيل الانتخابات في المغرب

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

Ads Here