فن

دانا حمدان فى جلسة تصوير أبيض وأسود بعد شفائها من كورونا

المصدر

دانا حمدان فى جلسة تصوير أبيض وأسود بعد شفائها من كورونا

خضعت الفنانة دانا حمدان لجلسة تصوير جديدة أبيض وأسود، وذلك بعد شفائها من فيروس كورونا، حيث أصيبت به في شهر ديسمبر الماضى وخضعت للعزل المنزلى مع الالتزام بالبروتوكول العلاجى حتى تعافت منه نهاية ديسمبر أيضًا وكانت دانا حمدان قد كشفت لـ"اليوم السابع" عن تجربتها مع الإصابة بكورونا، وقالت إنها شعرت بتكسير فى الجسم وصداع شديد وفقدان حاسة الشم والتذوق فأجرت مسحة طبية للكشف عن كورونا فكانت نتيجتها إيجابية وعزلت نفسها بعد ذلك لافتة إلى أنها حذرت كل من حولها وابتعدت عن المكان الذى تعيش فيه أمها حتى لا تصاب بالفيروس لأنى تخاف عليها جدا".

وأكدت دانا أنها أبلغت كل المحيطين بها ومن خالطتهم خلال الآونة الأخيرة، مشيرة إلى أن الأعراض التى مرت بها كانت بصورة متقطعة ومتقلبة، حيث بدأت فى اليوم الأول بالشعور بصداع وآلام فى الظهر والمفاصل، لمدة ثلاثة أيام، ثم ارتفاع فى درجة الحرارة، إلا أن كل الأعراض انتهت بعد ذلك فيما عدا آلام الظهر التي تلاشت مع تعافيها من الفيروس.

وفى سياق آخر عبرت الفنانة دانا حمدان عن سعادتها لترشيح فيلم "لما بنتولد" ليمثل السينما المصرية في مسابقة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، ونشرت صورة لها من كواليس الفيلم، عبر حسابها بموقع "إنستجرام"، معلقة عليها قائلة :"اتاكد أهم خبر فى حياتى، خبر عظيم تم اختيار فيلم "لما بنتولد" ليكون ترشيح مصر في مسابقة اوسكار افضل فيلم ناطق بلغة أجنبية" وتابعت: "الحمد لله الحمد لله بجد فخورة إنى من ضمن كاست الفيلم ده وبهني المخرج تامر غزت والمنتج معتز عبد الوهاب وكل زملائى الممثلين لحظة مهمة لينا كلنا فى وقت وسنة صعبة جدا أكاد أكون فقدت الأمل فيها بس الحمد لله ربنا جبر بخاطرى بالخبر ده وإن شاء الله اللى جاى أحسن وأحلى".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

دانا حمدان تعلن تعافيها من كورونا

تعرف على فنانين تعافوا من فيروس "كورونا" أبرزهم دانا حمدان

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

قد يعجبك أيضا

Ads Here