سياسة

الكفوف على الآذان.. مؤمن زكريا غائب حاضر بقمة الوداد والأهلي

المصدر

أما المقصود من هذا الاحتفال خلال فوز الأهلي على مضيفه بهدفين نظيفين في نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، السبت، فهو دعم زميلهم المريض مؤمن زكريا، الذي باتت أزمته الصحية محل اهتمام وتعاطف في مصر وإفريقيا، بل والعالم بعدما نقلها محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي في احتفال سابق.

وكان اسم زكريا، الذي يعاني مرضا نادرا، حاضرا بقوة قبل 3 سنوات وأمام الوداد أيضا، عندما سجل هدفا رائعا في شباك الفريق المغربي في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، لكن الآن تتسارع الدعوات من جماهير كرة القدم بشفائه وعودته للحياة الطبيعية.

وتتوالى رسائل الدعم لزكريا من مصر وخارجها، وآخرها قبل أيام عندما أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم اختيار زكريا ليكون سفيرا لنهائي دوري أبطال إفريقيا، حيث سيسلم الدرع الإفريقية للفريق البطل، كما كان حاضرا في تقديم القميص الجديد لمنتخب مصر.

مؤمن صاحب الـ32 عاما كان حتى وقت قريب أحد أبرز نجوم كرة القدم في مصر، وبطلا لقصة صعود أثارت الإعجاب، متدرجا من الإنتاج الحربي حتى الأهلي، مرورا بالمصري البورسعيدي وإنبي والزمالك وأُحد السعودي.

مرض غامض

لكن مرضا نادرا كان أقوى من تألق زكريا وأجبره على ترك كرة القدم، إلا أنه لم يمح ذكراه من قلوب الملايين من محبي كرة القدم في مصر على اختلاف انتماءاتهم.

وتعود قصة زكريا مع المرض إلى مطلع العام الماضي عندما بدأ يشعر بأنه ليس على ما يرام في المباريات والتدريبات، وسرعان ما تفاقم الوضع مع الآلام العضلية، حتى جاء الإعلان من نادي أُحد الذي قال إنه مصاب بداء سيمنعه من ممارسة كرة القدم.

بعدها عاد مؤمن إلى الأهلي ليبدأ رحلة شاقة من أجل اكتشاف ما ألم به، حيث بدأت الأعراض تتسارع لتمتد إلى تلعثم في النطق وصعوبة في الحركة وضعف عام في الجسم وضمور في العضلات، ليكتشف الأطباء إصابته بمرض التصلب الجانبي الضموري "ALS".

ويعد هذا المرض من شكلا من أشكال الأمراض العصبية، ويسببه خلل في الأعصاب الحركية والخلايا العصبية في الجهاز العصبي المركزي، الذي يتحكم في حركة العضلات، مما يجعله مؤثرا على معظم حواس الإنسان.

وكان الأهلي أعلن في وقت سابق تكفله بتكاليف علاج زكريا داخل مصر أو خارجها، فضلا عن صرف المستحقات التي ينص عليها عقده بشكل كامل.

دعم صلاح

وقبل أسابيع، احتفل صلاح نجم الكرة المصرية الأبرز على طريقة مؤمن بعدما سجل لليفربول، ليسلط الضوء على أزمته للعالم أجمع، ويؤكد أنه يحتفظ في وجدانه بدعم كبير للاعب الغائب.

لكن ما قدمه صلاح لزكريا كان أكبر على ما يبدو من الدعم المعنوي، باعتراف الأخير.

ففي تصريحات تلفزيونية قبل عام، كشف لاعب الأهلي أن صلاح كان أحد أهم الداعمين له، وقدم له عروضا للعلاج في 3 دول.

وأكد زكريا أنه تلقى اتصالا من صلاح بعد علمه بأزمته، ليعرض عليه هداف ليفربول تحمل تكاليف سفره وعلاجه في بريطانيا أو ألمانيا أو الولايات المتحدة.

Original Article

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

Ads Here