ثقافة

السعودية تُعلن إصدار 900 ألف تصريح وتأشيرة عمرة

المصدر

السعودية تُعلن إصدار 900 ألف تصريح وتأشيرة عمرة

أكد نائب وزير الحج والعمرة في السعودية الدكتور عبد الفتاح مشاط، أﻧﻪ ﻻ يوجد قيود لأعداد القادمين لأداء العمرة من خارج المملكة، وأن المحدد الوحيد في الأعداد أوقات الطاقة الاستيعابية للمسجد الحرام والتي يجري معرفتها من خلال تطبيق اعتمرنا، لافتا إلى إمكانية أن يقوم الشخص الواحد بأداء العمرة لأكثر من مرة دون شروط أو قيود من خلال الحجز عبر التطبيق.

وقال مشاط، في تصريح لـ«الشرق الأوسط» إن وزارة الحج والعمرة، اختصرت هذا العام إجراءات الحصول على التأشيرات للمعتمرين القادمين من خارج المملكة للعام الحالي 1444هـ، لتتضمن خطوتين فقط بالتقديم عبر بوابة الحجز المركزي «مقام»، يلي ذلك اختيار وحجز جميع الخدمات والباقات، وتصميم برنامج رحلة العمرة مباشرة من خلال إحدى المنصات الإلكترونية المعتمدة، ومن ثم إرسال بيانات الطلب لمنصة التأشيرات بالتكامل مع وزارة الخارجية لمعالجة الطلب وإصدار التأشيرة إلكترونيا، مع ضرورة التأكد من مزودي الخدمات المعتمرين من خلال موقع الوزارة من قبل ضيوف الرحمن القادمين من الخارج.

وعن إجمالي عد التأشيرات قال مشاط، إن إجمالي عدد التأشيرات الصادرة للعمرة تجاوز 85 ألف تأشيرة منذ بداية التقديم لأداء العمرة في مطلع شهر المحرم الحالي حتى اليوم، دخل منهم للأراضي السعودية قرابة 25 ألفاً لأداء المناسك، فيما بلغ عدد التصاريح الصادرة عبر تطبيق اعتمرنا منذ بداية الموسم حتى اليوم 842045 تصريحا للمعتمرين من داخل المملكة.

ويأتي تصريح الوزير مشاط، متسقا مع رؤية المملكة 2030 لاستقبال 30 مليون معتمر مع التوسع في الخدمات المقدمة للحجاج سنويا، خاصة بعد جائحة فيروس كورونا إذ وصل عدد المعتمرين في شهر رمضان الماضي إلى أكثر من 400 ألف معتمر يوميا من مختلف الدول الإسلامية، كما أن برنامج خدمة ضيوف الرحمن، يركز على برامج جودة الحياة، إذ جرى تخصيص 6 مليارات ريال للبرنامج خلال الخمس سنوات القادمة، مع إطلاق ما لا يقل عن 40 موقعا تاريخيا في مكة والمدينة، بميزانية مقسمة 50 في المائة لكل من مكة المكرمة والمدينة المنورة من الميزانية المطروحة للبرنامج.

وتشهد مكة المكرمة والمدينة المنورة، نقلة نوعية في الطرق والمواصلات والبنية التحتية والخدمات المقدمة للمعتمرين والحجاج، وهناك حراك دائم لتنفيذ المشاريع العملاقة التي ستكون رافدا في دعم الرؤية لاستيعاب 30 مليون معتمر، في حين يتوقع أن يقفز عدد الحجاج في السنوات القادمة ليصل إلى قرابة 3.5 مليون حاج في ظل الاستفادة من المواقع وتطوير مقار السكن.

وبالعودة لحديث نائب وزير الحج والعمرة لـ«الشرق الأوسط» فقد ذكر أنه لا توجد قيود على الأعداد وإنما ضرورة التأكد من الحالة الصحية للمعتمرين القادمين من الخارج من خلال «الجواز الصحي» للمعتمر والذي يفيد بسلامته من الأمراض الوبائية، مثل «كوفيد – 19» مع الأخذ في الاعتبار جميع البروتوكولات التنظيمية والصحية والتدابير الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، وفق ما هو معتمد من الجهات ذات العلاقة في المملكة، موضحا أنه يشترط ألا تقل الفئة العمرية للمعتمرين عن 18 عاماً لصاحب التأشيرة، كما لا يُمنع اصطحاب المعتمرين للأطفال فوق 5 أعوام.

وعن ضرورة وجود التأمين الصحي، قال مشاط «لا بد من حصول المعتمرين والزائرين على التأمين الشامل والذي يشمل تقديم الخدمات الصحية في جميع المستشفيات والمراكز الصحية الحكومية، وتغطية تكاليف علاج كوفيد – 19 والحجر الصحي، التأمين على الحوادث والكوارث التي تواجه المعتمرين وما ينتج عنها، مع تغطية حالات تأخر رحلات الطيران أو إلغائها، وهو أحد المتطلبات الرئيسية لإصدار تأشيرة العمرة، وتعتبر البوليصة سارية المفعول لمدة 90 يوماً من تاريخ دخول المملكة».

وتابع، أنه في حال وجود أي استفسارات أو شكاوى حول الشركات والخدمات يمكن لضيوف الرحمن الاتصال على الرقم المخصص للمعتمرين القادمين من الخارج عبر الرقم الوحد أو إرسال ملاحظاتهم إلى البريد الإلكتروني الخاص بالعمرة، موضحا أنه بعد اتمام الخطوتين وإصدار التأشيرة إلكترونيا يمكن حجز موعد أداء العمرة أو الزيارة عبر تطبيق اعتمرنا بعد الحصول على التأشيرة مباشرة، وقبل 6 ساعات كحد أقصى من القدوم إلى المملكة.

وفيما يتعلق بوجود عقد خدمات لمعتمري الداخل، قال نائب الوزير، إنه خلال الفترة الماضية جرى رصد وجود بعض الشكاوى والملاحظات من قبل عدد من المعتمرين القادمين من مختلف مناطق المملكة عبر مزودي الخدمات من شركات السياحة والسفر، وبعد التحقق من هذه الشكاوى وجدنا غياب العقود الموثقة، لذلك من الضروري حصول المعتمرين من داخل المملكة على عقود توضح الخدمات وتفاصيلها، وكذلك التأكد من التعاقد مع الشركات المرخصة للعمل في المملكة.

وتعمل وزارة الحج والعمرة باستمرار على تسهيل جميع الإجراءات وفق استراتيجيتها، بالتعاون مع جميع الجهات الحكومية والخاصة العاملة ضمن منظومة العمرة، كما يقول مشاط، وذلك لتمكين المعتمرين والزائرين القادمين من داخل وخارج المملكة من تأدية نسكهم بطمأنينة ويسر، وتقديم أفضل الخدمات ذات الجودة العالية لهم مما يسهم في إثراء التجربة الدينية والثقافية للمعتمرين والزوار، تحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

السعودية تُعلن عن قواعد أداء العمرة في رمضان

مصر تضع شروطا صارمة على الراغبين بأداء العمرة في السعودية

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

Ads Here