عربي ودولي

الاحتجاجات تتسع في لبنان رفضاً لتردي الأوضاع المعيشية و اشتباكات مع الجيش في طرابلس

المصدر

الاحتجاجات تتسع في لبنان رفضاً لتردي الأوضاع المعيشية و اشتباكات مع الجيش في طرابلس

عادت التحركات الشعبية إلى شوارع المناطق اللبنانية احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، وشهدت أمس مناطق عدّة قطعاً للطرقات، لا سيّما في طرابلس، حيث حصل اشتباك بين المتظاهرين والجيش اللبناني، ما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى في صفوف الطرفين.وقطع عدد من المتظاهرين طريقاً في جبل محسن بمدينة طرابلس، احتجاجاً على الغلاء وارتفاع سعر صرف الدولار وانقطاع مادة المازوت، وعندما حاولت قوة من الجيش إعادة فتح الطريق، حصل تدافع مع المحتجين، وقام عناصر الجيش بإطلاق الرصاص في الهواء.
وشهدت الاحتجاجات (شمال) عمليات كر وفر بين الجيش والمحتجين وتبادل رشق بالحجارة، وأشار عدد من المحتجين إلى استخدام الجيش الرصاص المطاطي ضدهم.
وأوضح الصليب الأحمر اللبناني أنّ 5 فرق تابعة له نقلت 19 جريحاً الى مستشفيات ‏المنطقة في جبل محسن، فيما أعلن الجيش عن إصابة 10 عسكريين بجروح جرّاء تعرّضهم للرشق بالحجارة، و5 آخرين نتيجة إلقاء شبّان قنبلة يدوية باتجاهم.
وفي العاصمة بيروت، قطع محتجون عدداً من الطرقات الرئيسية بحاويات النفايات والعوائق، احتجاجاً على الوضع المعيشي وعدم توافر السلع الأساسية مثل الدواء.
كما قطع محتجون أوتوستراد الناعمة جنوب العاصمة بيروت بالاتجاهين، وفي مدينة صيدا قطع شبان الطريق في وسط المدينة بالإطارات المشتعلة.
وكان قائد الجيش العماد جوزيف عون أكّد أمس، خلال جولة له على المواقع العسكرية في منطقة البقاع، أنه لن يسمح لأحد بزعزعة الأمن ولا عودة إلى الماضي، مهنئاً العسكريين بتفويت الفرص على من يريد نشر الفوضى وخلق الفتن.

قد يهمك ايضًا:

إعتذار الحريري عن تشكيل حكومة في لبنان يقود لبنان الى المجهول بعد رفض عون تشكيلته

إصابة 15 جندياً لبنانياً خلال مواجهات مع محتجين في طرابلس

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

Ads Here