عربي ودولي

اتهامات لواشنطن وتل أبيب بمحاولة عرقلة المصالحة الفلسطينية

المصدر

اتهم بعض المسؤولين الفلسطينيين جهات بمحاولة عرقلة المصالحة الفلسطينية الداخلية، مؤكدين أن ذلك لن يؤثر على المرسوم الرئاسي الذي طال انتظاره. وقال القيادي في «الجبهة الشعبية» ماهر مزهر، في تصريح لإذاعة «صوت القدس» المحلية في قطاع غزة، إن هناك عثرات وعقبات في طريق المصالحة بين حركتي «فتح» و«حماس» يقف وراءها الذين يحاولون إفشال لقاءات المصالحة. وأضاف: «أمام هذه التحديات الخطيرة يجب أن تكون هناك تنازلات من قيادتي حماس وفتح لتذليل العقبات وقطع الطريق أمام أصحاب الأجندات والمستفيدين من الانقسام».

عن مصدر الخبر

المصدر

الشرق الأوسط

Ads Here