فن

أول تعليق من الإماراتي حمد المزروعي بشأن صورة محمد رمضان مع مطرب إسرائيلي

المصدر

أول تعليق من الإماراتي حمد المزروعي بشأن صورة محمد رمضان مع مطرب إسرائيلي

أجرى أحدى المواقع المصرية مع المدون الإماراتي الشهير حمد المزروعي، والذي التقط صورًا للفنان محمد رمضان بصحبة عدد من الفنانين الإسرائيليين، وتسببت في أزمة وفتحت النار على الفنان المصري من قبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

وعلّق المزروعي على الواقعة، بقوله: "الحفل كان فيه 200 شخص من كل الجنسيات وكان محمد رمضان بيتصور معاهم ومكنش عنده أي مشكلة خالص لأنه ميعرفش ديانة أي حد ولا غيرها".

وأضاف: “الحفلة كانت فيها فلسطينيين وإماراتيين وإسرائيليين وغيرهم من جنسيات أخرى، وكلهم اتصوروا معاه”. وعن الفيديو المنتشر برقص رمضان على موسيقى هافا ناجيلا العبرية، قال المزروعي: “إيه يعني هافا ناجيلا شغالة في الحفلة، فين المشكلة يعني؟! زيها زي أي أغنية والـ”دي جي” شغلها بناء على طلب أحد الحضور، وماعندناش قانون يمنع تشغيل الأغنية في دبي.. دبي مدينة عالمية فيها كل الجنسيات، بس عشان محمد رمضان فالموضوع بقى مشكلة”.

وتابع: “مكنش فيه مشكلة في الحفلة، كان فيها نجوم كثير منهم اللاعب الإسرائيلي الفلسطيني ضياء سبع، وكان بيسلم عليهم وياخد الصور مع الحضور وانتهى الموضوع على كده”.

وتطرق المزروعي للحديث عن صور الفنان المصري مع الإسرائيليين، مبينًا أن محمد رمضان لم يكن يعلم هوية الفنان ولاعب الكرة الإسرائيليين، متابعًا: “لكن قالي مين ده قولتة ده فنان إسرائيلي فسكت ومتكلمش وقعد بعدها 10 دقائق وخرج من الحفل، وبعدها نشرت الصورة وهعرفت انها هتدمره فمسحتها”.

وبسؤاله عما إذا كان الحفل تأكيدًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، قال: “إحنا وولاد الحبتور صحاب، والمرة دي كنا في الحبتور سيتي وبنسهر باستمرار في المكان، ومحمد رمضان معزوم معانا ومفيش ترتيب بين الموجودين في الحفل من الأساس وكل واحد بياخد سهرته ويمشي على الساعه 11 يروح بيته”.

واستكمل: "محمد رمضان مظلوم، وهو مكنش يعرف حاجة عن الإسرائيليين الموجودين، ولو كان عارف وأنكر كنت أنا قولت ده في الإعلام، لأن هيكون شكلي أنا اللي وحش، لكن فعلا هو مظلوم. محمد رمضان صورة مواطن مصري ونجم لكل الغلابة في مصر، وله مواقف كثيرة مع الدولة المصرية، وده أدى فرصة لقطر وتركيا إنها تتكلم في الموضوع".

وواصل المزروعي: "الإعلام المغرض الكاره لمصر اصطاد في الموضوع ده وركب الموجة، لكن لا الحبتور بيفتح فرع للشركة في تل أبيب، ولا كان حفل تمثيل سياسي، ولا أي شيء خالص زي ما اتقال في الإعلام".

وعن وجهة نظره في رد فعل رمضان بعد نشر الواقعة، أجاب: "بصراحة الموقف محرج، لكن الإعلام المصري كان لازم يبين الحقيقة من المصادر الموثوقة، ولو حد كان كلمني كنت قولتلهم الحقيقة كلها".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

شقيق ياسمين عبد العزيز يكشف تطورات قضيته ضد ريهام سعيد وريم البارودى

ريهام سعيد تؤكد أنها أنها تأذت من الفيديو الذي نشره وائل عبد العزيز

عن مصدر الخبر

المصدر

Editor

Ads Here