جديد العرب
الخميس 16 يوليو 2020

جديد الأخبار


لإضافة خبر/مقالة

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

29-06-20 08:56
أميرة عبدالله الجبرين - الظهران: صورةٌ متوهجة ارتسمت في ذلك الشفق المذهل، كان جمالاً يشبه جدتي، وهجاً يشبه مُحياها ونوراً مشتقاً من اسمها (نورة) وغيوماً كثيفة مضيئة انعكس لون الشفق عليها فازدادت جمالاً وكأنها حقاً جدتي.. ازداد الشفق في السماء وازداد تحديقي أكثر وأنا ما أزال واقفة في شرفتي كأنني على موعد لقاءٍ بها. ولكن عاصفة الحنين لم تتركني، انتشلتني وَ بدّدتني، وعيناي لا تزالان تتأملان وشريط الذكريات يمر أمامي والدمع يتناثر شوقاً وفقداً وحنيناً.
أمي: ابنتي.. ما بكِ؟
أنا: لا شيء أمي، لقد نظرت إلى السماء فغرقت.
أمي: كيف؟
أنا:
جدتي كانت هنا..
غيمةٌ بين أحضان السماء
وارفة الظلال
باردة الهطول
على الهضاب وعلى التلال
ترتوي منها ينابيع الحقول
جدتي..
فوقَ الغيوم
وبين أمواج البحار
بين المجرّة والنجوم
جدتي ذكرى عظيمة لا تزول..
ابتسمت أمي وطوّقتني بذراعيها من خلفي وأنا ما أزال أنظر للسماء، هَمَسَت في أذني قائلة: أنا وأنتي وأمي أجزاءٌ تكوَّنا من بعضنا البعض، محالٌ أن تموت هِيَ وفينا جزءٌ حي.
-إذاً جدتي لم تمت.

 


خدمات المحتوى


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مع جديد العرب .. جرب



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جديد العرب
للمراسلة arabsnew.com@gmail.com


الرئيسية |الصور |الأخبار |راسلنا | للأعلى